منتدى اضاءات نسائيه


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  *** لنتركـ لنــاآ أثـــر ***

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبير الزهور
مديرة المنتدى

مديرة المنتدى
avatar

الدوله : اليمن
التقييم : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2011

مُساهمةموضوع: *** لنتركـ لنــاآ أثـــر ***   الأحد يناير 13, 2013 12:40 am

[i]

[/i]



فاز من حياته إنجاز ..


ومضى لو كان في عكا ز..
واعتلا فوق المدى واجتا ز..

إنما الخطوات أولى المجد..
فخذ العزمات وقت الجد ..
لاتقل ذاك هو الإعجا ز ..

ياجبال فانطوي تحتي ..
إنني مسابق وقتي ..
جزت والعزم معي قد جاز..

فاز الذي حاز..
يفخر وقد فاز..
ويعيش الأيام فرحه بالإنجاز..

فاز الذي حاز ..
يهدف للممتاز ..
عام ورى عام للعليا منحاز ..



اثرالتعامل والابتسامه

يا ترى ما الأثر الذي نتركه حينما نعبر حياة شخص آخرْ ..؟بغض النظرْ من هو هذا الآخرْ ..؟
فربما يكون .. أخ ،صديق ، جار ،زميل عمل ، حبيبْ
وقد يكون زميل سفر أو دراسة أو شخص يقف بسيارته بجانبنا عند إشارة مرور أي إنسان يترك أثرا فينا ، سواء علم بذلك أم لم يعلم ؟
هناك أناس نلتقيهم مرة في حياتنا فرصة واحدة فقط تمنحنا إياهاالحياة لنعبرهم أو ليعبرونا !

مرة واحدة فقط ليترك كل واحد منا أثراً في الآخرْ

ويا ترى أيّ أثرْ ؟هؤلاء لا يسمح لهم أو لنا بتكرار الخطأ ..
هي مرة واحدة فقط .. وتصرخ الحياة فينا .

معلنة انتهاءالوقتْ هؤلاء لا يمكننا تعليل أخطاءنا معهم
ولا يمكنهم أيضا هم فعل ذلك معناإنها الفرصة الواحدة التي لا تتكرر !

بعض الأحيان تقف في مكان ما،فتجد إنسانا يدخلْ يملأ المكان بطيبته .. بخفة روحهْ وتشعر بحق أنه ترك فيك أثراً طيباً ، ورائعاً ..
ربما هذا الإنسان لم يتحدث معكْ .. ولا حتى مع أي أحدْ!
ولكن حضوره يكون كافيا لترك أثر جميل ..
أو تدخل إلى مكان ما ..
وبنظرة عابرة تمر على من هم قبلك في المكان ذاته


فتكتشف أن أحدهم ينتظركْ .. رغم أنك لا تعرفه !

ليترك فيك أثراً طيبا ..
بحركته .. بإيماءاته .. بابتسامته !
أو حتى بحديثه مع الآخرين ..


يتبع...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eda2at.yoo7.com
عبير الزهور
مديرة المنتدى

مديرة المنتدى
avatar

الدوله : اليمن
التقييم : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: *** لنتركـ لنــاآ أثـــر ***   الأحد يناير 13, 2013 12:42 am












قصة افنان بنت الداعيه (لولوه الدويش)


قصة افنان بنت الداعيه (لولوه الدويش)
طفلة عمرها 14 سنة اسلم على يدها الكثير
تقول والدة افنان: حينما كنت حاملا بابنتي افنان

راى والدي في منامه عصافير صغيره تطير في السماء
وبينهم كانت تطير حمامه بيضاء وجميله جدا
طارت الى بعيد وارتقت بالسماء
وسالت والدي عن تفسيره فأخبرني ان العصافير هم اولادي واني سأنجب فتاة تقيه .. ولم يكمل

وانا لم استفسر عن تكملة تأويل هذه الرؤيا

وبعدها انجبت ابنتي افنان

وكانت تقيه بالفعل وكنت ارى فيها المراة الصالحه منذ طفولتها


وبعد ان اصبحت بالصف الرابع الابتدائي
إبتعدت عن كل مايغضب الله .. فرفضت الذهاب الى الملاهي او الى الزواجات
وكانت متعلقة بدينها غيورة عليه .. محافظه على صلواتها وعلى السنن

وعندما وصلت الى المرحله المتوسطه بدأت مشروعها في الدعوة الى الله ..
وكانت ماترى منكرأ الا انكرته .. وتأمر بالمعروف وتحافظ على حجابها ..
برغم انه لم يجب عليها بعد

بداية الدعوه الى الله


كان اول من أسلم على يدها هي خادمتنا (السيرلانكيه)

تقول والدة افنان:
حين انجبت ابني الصغير (عبدالله) اضطررت لأستقدام خادمه لتعتني به في غيابي لاني موظفه وكانت ديانتها (مسيحيه)
وبعد ان علمت افنان ان
الخادمه غير مسلمه غضبت وجائتني ثائره وهي تقول: امي .. كيف تلمس الخادمه ملابسنا وتغسل اوانينا وتعتني بأخي وهي كافره؟؟؟
انا مستعده لااترك مدرستي واقوم بخدمتكم اربع وعشرين ساعه ولا تخدمنا كافره!!

ولم اعطها اي اهتمام لحاجتي الملحه لتلك الخادمه

وبعدها بشهرين فقط جائتني الخادمه وهي فرحه وتقول: ماما انا خلاص في مسلم .. افنان علمتني الاسلام

اول واخر زواج حضرته

حينما كانت افنان في الصف الثالث المتوسط طلب منها عمها حضور حفل زفافه واصر عليها والا فانه لن يرضى عنها طيلة حياته


وافقت افنان على طلب عمها بعد الحاحه الشديد ولانها كانت تحبه كثيرا
واستعدت افنان لهذا الزواج ولبست فستان ساتر بإكمام ووضعت لها تسريحة بسيطه وكانت غاية في الجمال

كانت افنان شديدة الجمال وكل من يراها ينبهر بجمالها

لازلت اذكر شعرها حينما تلفه كان طويلا وكثيرا

الجميع انبهر بها ويسألني من هذه ؟؟؟ ولماذا اخفيتها عنا طيلة هذه المده


بعد زواج عمها بفتره بسيطه احست افنان بألم شديد في رجلها
وكانت تخفي عنا هذا الألم وتقول الم بسيط في رجلي

وبعد شهرين اصبحت (تعرج) وحينما سالناها قالت: الم بسيط سيزول إن شاء الله

وبعد شهر اصبحت عاجزه كلياً عن المشي

اخذناها للمستشفى وتم عمل الفحوصات اللازمه والاشعه

وفي احد الغرف في ذلك المستشفى الكبير كان هناك انا ووالد افنان وعمها

والدكتور
ومترجم وممرضه (غير مسلمين)
وافنان مستلقيه على السرير

وكان الدكتور والمترجم لاينظرون الينا

ويكلمون افنان
اخبرها الدكتور انها مصابة بالسرطان في رجلها
وانها سوف تعطى ثلاث ابر كيماوي
وسيسقط شعرها وحواجبها كلها
صعقت لهذا الخبر انا ووالدها وعمها .. وجلسنا نبكي بحرقه

اما افنان فوضعت يديها على فمها وهي تقول: الحمدلله ... الحمدلله ... الحمدلله


قربتها من صدري وانا ابكي واقول لها: افنان وش فيك؟؟
قالت: يمه .. الحمدلله المصيبه فيني وليست في ديني .. (الله اكبر
)
واخذت تحمد الله بصوت عالي والجميع ينظرون اليها بدهشه

استصغرت نفسي وانا ارى طفلتي الصغيره وقوة ايمانها .. ومدى ضعف ايماني

كل من كان معنا تاثر من هذا الموقف ومن قوة ايمانها

اما الدكتور والمترجم والممرضه فقد اعلنوا اسلامهم

لله درها من فتاة


رحلة العلاج والدعوه الى الله
قبل ان تبدا افنان جلساتها بالكيماوي طلب منها عمها ان يحضر لها (كوافيره

) لتقص لها شعرها قبل ان يسقط بالعلاج
فرفضت بشدة

حاولت انا اقناعها لتلبية رغبة عمها

ولكن كانت ترفض .. واصريت عليها .. ومازالت ترفض

وقالت: لاأريد انا احرم اجر كل شعره تسقط من رأسي
!!
انطلقنا انا وزوجي وافنان في اول طائره الى امريكا لعلاج افنان

وعندما وصلنا هناك قابلتنا دكتوره امريكيه كانت تشتغل بالرياض منذ خمسة عشر سنه

وكانت تتقن بعض الكلمات العربيه .. حينما راتها افنان سألتها: هل انتي مسلمه؟

فقالت الدكنوره: لا
اخذتها افنان الى احد الغرف وجلست تدعوها الى الاسلام

جائتني الدكتوره وقد امتلاءت عيناها بالدموع وقالت: انها منذ خمسة عشر سنه بالرياض لم يدعوها احد للإسلام

وهنا تاتي هذه الصغيره واسلم على يدها (الله اكبر
)

في امريكا اخبرونا انه لا علاج لها غير بتر رجلها خشية ان يصل السرطان الى رئتها ويقضي عليها
افنان لم تخش البتر بل كانت تخاف على مشاعر والديها

وفي احد الايام كانت افنان تحدث احد صديقاتها (رانيا) وكانت تسألها: وش رايك اخليهم يبترون رجلي؟

فحاولت ان تطمئنها وانه يمكن ان يضعون لها رجل بديله

فأجابتها وقالت بالحرف الواحد: انا ماهمتني رجلي بس ودي اذا حطوني بقبري اكون كامله

تقول رانيا بعد اجابة افنان احسست باني صغيره امامها لاافقه شي .. كان تفكيري كله كيف ستعيش وكان تفكيرها ارقى من ذلك

كانت تفكر كيف ستموت!!


عدنا الى الرياض بعد ان بترنا رجل افنان وكانت المفاجئه ان السرطان وصل الى الرئتين!!
وكانت حالتها ميؤس منها

بالمستشفى لم يكن يسمع صوت الاذان

وكانت حالتها شبه غيبوبه

وبمجرد دخول وقت الصلاة تستيقظ من غيبوبتها وتطلب الماء ثم تتوضاء وتصلي دون ان يوقظها احد

اخــر ايام افنـان اخبرنا الاطباء انه لاجدوى من وجودها بالمستشفى فكلها يوم او اثنان وستفارق الحياة .. وانه بإمكاننا ان نأخذها للبيت
وكنت اود ان تقضي ابنتي ايامها الاخيره في بيت امي بجانبي

وفي بيت امي كانت تنام افنان في تلك الغرفه الصغيره .. كنت اجلس الى جانبها في بعض الاحيان واتحدث معها


وفي احد الايام حضرت زوجة عمها لزيارتها واخبرتها انها بالغرفة نائمه
وحين دخلت الغرفه خرجت بسرعه ثم اغلقت الباب فخفت ان يكون حدث لافنان امر

سالتها ولم تخبرني

لم اتمالك نفسي فذهبت اليها .. وحين فتحت الغرفه اذهلني مارايت

كانت الانوار مطفئه و وجه افنان يشع نوراً في وسط الظلام

راتني ثم ابتسمت وقالت: امي .. تعالي ساخبرك برؤيا رايتها

قلت: خيراً ان شاء الله

قالت: لقد رايت انني عروس في يوم زفافي وكنت ارتدي فستان ابيض كبير وانتي واهلي كلكم حولي

كلهم كانوا فرحين بزواجي .. الا انتي ياامي
وسالتها: وماذا تظنين تفسير رؤياك
قالت: اضن انني ساموت وكلهم سينسوني وسيعيشون حياتهم فرحين ... الا انتي ياامي ..
:
وسالتها: وماذا تظنين تفسير رؤياك
قالت: اضن انني ساموت وكلهم سينسوني وسيعيشون حياتهم فرحين ... الا انتي ياامي ..فستظلين تذكرينني وتحزنين على فراقي
وصدقت افنان انا الان وانا اقول القصه احترق في داخلي

وفي احد الايام كنت جالسة بقرب افنان انا ووالدتي .. وكانت افنان
مستلقيه على سريرها .. ثم استيقظت وقالت: امي اقتربي مني اريد ان اقبلك
.. فقبلتني .. ثم قالت اريد ان اقبل خدك الثاني .. فأقتربت منها
وقبلتني .. وعادت تستلقي على سريها

قالت لها والدتي: افنان .. قولي لا إله إلا الله

فقالت: اشهد ان لا إله إلا الله

ثم توجهت الى القبله وقالت: اشهد ان لا إله الا الله .. ونطقتها عشر مرات

ثم قالت: اشهد ان لا إله الا الله واشهد ان محمد رسول الله .. وخرجت روحها

اصبحت الغرفه تعم برائحه المسك لمدة اربع ايام ..

ولم استطع ان اتحمل ..
وخافوا اهلي علي وطيبوا الغرفه لكي لااحس بانها رائحة افنان

نسأل الله لنا ولكم حسن الختام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eda2at.yoo7.com
عبير الزهور
مديرة المنتدى

مديرة المنتدى
avatar

الدوله : اليمن
التقييم : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: *** لنتركـ لنــاآ أثـــر ***   الأحد يناير 13, 2013 12:44 am








[center]






سيبقى لك أثر!!!



جميل أن يكون لك أثر بكل مكان



أثر باقي وذكرى طيبه



وبقايا عالقة من عطر حروفك وصدقها



اى أثر تركتي بقصد منك أو بدون قصد



رائع أن تتركي أثر حولك



بمعاملاتك،،،كلامك،،،اخلاقك،،،سلوكك،،،صفاتك،،،




جميل أن تترك أثر



بطريقه كلامك



ابتسامتك




نقد ك الهادف



نصيحتك الصادقة



دعي لك أثر جيد في مجلس حضرتيه



دعي شذى عطرك باقية




عطر لسانك بذكر الله



دعي ذكره يعطر المكان ويترك أثر




اسألي نفسك دوماً



ما الأثر الذي تركته ؟




هل لوجودك أثر ؟




لحروفك أثر؟



دعي بعد رحيلك يقال :



الله يذكر ها بالخير ...




أتركي اثر يتحدث عنك بعد رحيلك ....



دعي لك أثر بسمعه طيبه



بكلمه طيبه


البعض يمر في حياتك ويرحل دون أثر ....



لا أثر لوجوده



لا أثر لحروفه





دعي لك أثر يضاف إليك لا عليك




بكلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان بالميزان




اجعلي لك أثر




سبحان الله والحمد الله



دعي لك أثر بنقاء قلبك وطهر نفسك



اجعلي لك أثر طيب في من حولك




وليكن لك أثر




انشري الخير بقلمك ليكن لك أثر




ربما لوجودك تأثير




فلا تحرمي نفسك الأجر


واتركي لك أثر ...




اعلمي ان الدنيا لقاء وفراق




ترحلي ويبقى أثرك



حروفك..موضوعك..اقوالك..صفاتك..اسمك



سيبقى لك أثر فهل حرصتي على ان يكون أثر طيب

اللهم إجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه

أستودعكن الله
[/center]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eda2at.yoo7.com
 
*** لنتركـ لنــاآ أثـــر ***
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اضاءات نسائيه :: جسر الوصل :: الحوار والنقاش العام-
انتقل الى: