منتدى اضاءات نسائيه


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ~ شَـواهِـدُ مِن ﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ ~

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبير الزهور
مديرة المنتدى

مديرة المنتدى
avatar

الدوله : اليمن
التقييم : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2011

مُساهمةموضوع: ~ شَـواهِـدُ مِن ﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ ~   الإثنين يناير 21, 2013 12:33 am

﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ الضُّحَى/11 .
البعضُ يُخطِئُ في فَهْمِهِ لِمَدلولِ الآيةِ ،
وهُنا نُوَضِّحُ بَعضَه ، لَعَلَّ اللهَ أن يَنفعَ بِهِ .
وكيف نجمعُ بينها وبين الاحتراس من الحسد .



التَّحَدُّثُ بِنِعْمَةِ اللهِ : بِشُكرِ اللهِ قَولاً كما يَشكُرُه عَمَلاً ، فالتَّحَدُّثُ بالنّعَمِ كأن
يقولَ المُسلِمُ : إنَّنا بِخَيْرٍ والحمدُ لله ، و عندنا خَيْرٌ كثير ، نشكرُ اللهَ على ذلك .

اللهُ سُبحانه إذا أنعم على عَبدِهِ نِعمةً ، يُحِبُّ أن يَرَى أثرَها عليه في مَلابِسِه وأكلِهِ
وشُربِهِ ، فلا يكونُ في مَظهرِ الفُقراءِ ، واللهُ قد أعطاه المالَ ، ووَسَّعَ عليه . لكنْ
يتواضَعُ ولا يُسرِفُ ، ويُؤتِي حَقَّ اللهِ فيها .



التَّحَدُّثُ بِنِعْمَةِ اللهِ بِظُهورِ أثرِها عليه ، ولكنْ لا يُفهَمُ مِن هذا الزيادة التي
فيها الغُلُوّ ، وفيها الإسرافُ والتبذيرُ . بل قد يكونُ سببًا لزوالِها ، وكُفْرًا بالنِّعْمَة .



التَّحَدُّثُ بِنِعْمَةِ اللهِ لا يكونُ على سبيلِ التَّفَاخُرِ والتَّعَالِي والتَّكَبُّرِ على
عِبَادِ اللهِ تعالى , كأنَّه يُريدُ أن يَغيظهم ، أو نحو ذلك ، فيُعاقَب بِسُوءِ قَصْدِهِ .



الاحتراسُ مِنَ الحَسَدِ لا يكونُ بالمَمنُوعِ ؛ مِثل أن يَقولَ النَّاجِحُ مثلاً : أنا لم أنجح ،
وأن يَقولَ الغَنِيُّ : أنا مِسكِينٌ وأنا فقير ، أو أن يَقولَ : ليس عِندي شيء .



التَّحَدُّثُ بِنِعْمَةِ اللهِ بأن يُظهِرَ أثَرَ النعمةِ عليه ، شُكرًا للهِ وحَمْدًا له ، وإذا
سُئِلَ فيُجيبُ بالحَقيقةِ , والكَذِبُ لا يَجوز , مَثلاً : نَجَّحَنِي الله , وهذا مِن فضل الله .



التَّحَدُّثُ بِنِعْمَةِ اللهِ يُمكِنُ أن يُخفِي التفاصيلَ التي لا فائدةَ مِن إظهارها ؛
كنِسبةِ النَّجاح ، أو مَجموع ما عنده مِنَ الأموال ؛ فلا يُنكِر أصلَ النِّعمةِ ، ولكنْ
يُخفِي بَعضَ أمورِهِ .

تفصيلُ وتحديدُ بَعضِ النِّعَم قد يَجلِبُ له الحَسَدَ مِن ضِعافِ النُّفُوس ، فيُخفي
التفصيلَ عنهم ، ويُحَصِّنُ نَفْسَهُ بأذكار الصباح والمَساءِ ، والدُّعاءِ بالبَركةِ فيها .

ينبغي أن يَجتهِدَ الإنسانُ في كِتمانِ أموره , كما قال يَعقوبُ لأبنائِهِ : ﴿ لَا تَدْخُلُوا
مِنْ بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُوا مِنْ أَبْوَابٍ مُتَفَرِّقَةٍ ﴾ يُوسُف/67 ، ثُمَّ ﴿ وَمَا أُغْنِي عَنْكُمْ مِنَ
اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ ﴾ يُوسُف/67 .



لاتِّقاءِ الحَسَدِ :

الأمرُ أولاً وأخيرًا بيدِ اللهِ سُبحانه وتعالى ، لكنَّه بأخذِ الأسباب , فقد كان عددُهم
كبيرًا , وأجسامُهم جميلةً ضَخمةً , فأمرهم أن يتفرَّقُوا في الدُّخُولِ إتِّقَاءَ العَيْنِ .

الإنسانُ المُؤمِنُ يَفعلُ الأسبابَ التي تَقيه الحَسَدَ , ولكنَّه لا يُعَوِّلُ عليها ؛
فيَراها حِجابًا مِنَ العين ﴿ وَمَا أُغْنِي عَنْكُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ ﴾ يُوسُف/67 ؛
لأنَّ الأمرَ للهِ وَحدَه ، فهو النَّافِعُ الضَّارُّ .



التَّحَدُّثُ بِالنِّعْمَةِ بالشُّكرِ للهِ ، والشُّكرِ بظُهورِ أثر نِعمةِ اللهِ على لِسانِ عَبدِه
ثناءً واعترافًا , وعلى جَوارِحِهِ انقيادًا وطاعةً ، وعلى قلبِهِ شُهودًا ومَحَبَّةً . وبِهِ تَزيد .

إذا كان يَخَافُ مِن إنسانٍ مُعَيَّنٍ ، أو يَخَافُ أن يُصيبَهُ ضَرَرٌ ، فعليه أن يُعطِيَ
العُموميَّاتِ , فإن أَلَحَّ لِحَاجةٍ ، فعليه أن يُبَيِّنَ ، ويَستعينَ بالله ﴿ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا
مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا ﴾ التوبة/51 . وله حَقّ أن يذكرَ العُمُومَ ، ويَتركَ التفصيلَ
بِحُسنِ قَوْلٍ ورَدٍّ .

العينُ بِنَفْسِهَا لا تُؤذِي إلَّا بتقديرِ اللهِ ، فالإنسانُ يَنبغي أن يَأخُذَ بالأسبابِ
والتَّحصِين , ولكنْ قبل ذلك وبَعدَه لا بُدَّ أن يَتوكَّلَ على اللهِ ، فهو النَّافِعُ الضَّارُّ .



نسألُ اللهَ - جلَّ وعَلا - أن يرحَمنا وإيَّاكم برحمتِهِ الواسِعة ، وأن يَفتحَ لنا
ولكم أبوابَ الرِّزْقِ ، ويُغنِيَنَا ويُغنيكم بفضله عَمَّن سِوَاه .

أستودعكن الله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eda2at.yoo7.com
وردة متألقه
اضاءه نشيطه
اضاءه نشيطه
avatar

التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 11/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: ~ شَـواهِـدُ مِن ﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ ~   الإثنين يناير 21, 2013 4:31 pm

كالعادة ابداع رائع

وطرح يستحق المتابعة

شكراً لك

بانتظار الجديد القادم
دمت بكل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاميرة سندريلا
اضاءه جديده
اضاءه جديده
avatar

الدوله : مصر
التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 28/01/2013

مُساهمةموضوع: رد: ~ شَـواهِـدُ مِن ﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ ~   الإثنين يناير 28, 2013 9:53 pm

موضوع رائع جداً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
~ شَـواهِـدُ مِن ﴿ وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ ﴾ ~
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اضاءات نسائيه :: المنتدى الاسلامي :: نفحات ايمانيه-
انتقل الى: